منتدى الجودة - إدارة أسيوط التعليمية

منتدى يصل بك لأفضل درجات التميز والجودة فى التعليم

المواضيع الأخيرة

» للدكتور صلاح لطفي آل هارون دراسة حالة: معايير التدريب ببرنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي
الخميس مايو 03, 2018 9:05 am من طرف المعايير الدولية للتدريب

» سلسلة مقالات : بناء نظام الجودة التدريبية (5)
الأربعاء مايو 02, 2018 8:38 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» للدكتور صلاح لطفي آل هارون معايير التدريب بجائزة التميز المؤسسي الاوروبي EFQM
الأربعاء مايو 02, 2018 7:23 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» للدكتور صلاح لطفي آل هارون ماذا يقصد بالمعايير الدولية للتدريب؟
الخميس أبريل 26, 2018 2:23 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» للدكتور صلاح لطفي آل هارون : جودة التدريب ضرورة حتمية
الخميس أبريل 26, 2018 12:26 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» سلسلة مقالات : بناء نظام الجودة التدريبية (1)
الثلاثاء أبريل 24, 2018 10:42 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» لماذا GK ضمن أفضل 20 شركة تدريب في العالم ؟
الثلاثاء أبريل 24, 2018 9:57 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» دكتور صلاح لطفي آل هارون الانفاق على التدريب عربياً
الثلاثاء أبريل 24, 2018 12:46 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب

» تجربة التدريب التعاوني - جامعة الأمام محمد بن سعود الإسلامية
الإثنين أبريل 23, 2018 2:45 pm من طرف المعايير الدولية للتدريب


    الإدارة الطلابية مفهومهاومضمونها

    شاطر
    avatar
    eaa2005

    عدد المساهمات : 108
    تاريخ التسجيل : 01/04/2010
    العمر : 45

    الإدارة الطلابية مفهومهاومضمونها

    مُساهمة  eaa2005 في الأحد يونيو 27, 2010 7:30 pm



    الإدارة الطلابية مفهومهاومضمونها:

    من المعلوم أن الشخصية المتكاملة للطالب لا تورث ، ولا تمنح وإنما تنمى عن طريق التجارب الاجتماعية التي يحياها، ويمارسها خلال حياته داخل المدرسة وخارجها...
    وبقدر ما نتيح ونهيئ للطالب الفرص لذلك بالقدر الذي نحصل منه على شخصية متكاملة، ومواطنين صالحين، ومما لاشك فيه إن الممارسة الفعلية لبرنامج الإدارة الطلابية المدرسية تسمح لإمكانيات إكساب الطلاب أنماط من القيم والسلوك الذي يساعده في تكوين الشخصية السوية عن طريق تفاعل الطلاب مع البيئة المدرسية، وهذا مانأمله من برنامج الإدارة الطلابية.
    مفهوم الإدارة الطلابية:
    هي تجربة اجتماعية تربوية تحقق مبدأ التعلم عن طريق العمل والممارسة داخل المجتمع المدرسي، بهدف أعداد الأبناء الطلاب وتعويدهم على تحمل المسؤولية وتعريفهم بحقوقهم ووجباتهم... على أن تكون هذه الممارسة موجهة ومضبوطة تمنح الابناء الطلاب حرية ومسؤولية تدريجية في توجيه أنفسهم وضبطها، وإكساب الطلاب القدرة على ضبط الحركة داخل المجتمع المدرسي.
    أهداف الإدارة الطلابية:
    تسعى الإدارة الطلابية إلى تحقيق مجموعة من الأهداف التربوية السلوكية ومنها ما يلي:ـ
    1ـ تعريف الأبناء الطلاب بمنظومة العملية التربوية التعليمية داخل المدرسة.
    2ـ تقدير الأعباء الملقاة على إدارة المدرسة وتقدير جهودهم.
    3ـ تكوين رأي طلابي مستنير.
    4ـ إتاحة المجال للطلاب للممارسة الفعلية للأعمال الإدارية والفنية.
    5ـ بث حب روح العمل التعاوني لدى الأبناء الطلاب.
    6ـ تنمية ثقة الطلاب بأنفسهم وقدراتهم ومواهبهم.
    7ـ تعويد الطلاب على النظام والانضباط الذاتي.
    8ـ إشباع حاجات الأبناء الطلاب الإنمائية والتعليمية ومتطلبات التنشئة الاجتماعية السوية .
    9ـ اكتشاف القيادات الطلابية والعمل على صقلها وتنميتها.
    10ـ تنمية الشعور بالولاء والانتماء للوطن وللبيئة المدرسية.

    إن قيمة شخصية كل فرد يجب أن يبحث عنها في مستوى اعتماده على نفسه ودرجة علو همته وثقته في نفسه حتى يشعر بكيانه ووجوده ويتحسس واجباته ومسؤولياته ، وكلما كانت حصة الإنسان من هذه الفضيلة الخلقية أكبر كانت قيمته أكثر يقول سيدنا علي كرم الله وجه((قدر الرجل على قدر همته)) ويقول سيدنا عمرو رضي الله عنه ((علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل)).
    والمعلوم أن الولد الصغير حين يتعلم كيف يسبح؟ وكيف يرمي؟ وكيف يركب الخيل ؟ يكون قد وثق بنفسه وشعر بوجوده وشخصيته. وبالتالي تدرج على تحمل المشاق والمسؤوليات.
    بعض الأمور التي تعين الطالب على النجاح في الإدارة الطلابية :
    1ـ أصلح ما بينك وبين ربك يصلح الله لك أمور الحياة. قال عليه السلام ((أحفظ الله يحفظك)) فكن مع الله يكن معك وحينئذ فلن يخيب سعيك إن شاء الله .
    2ـ ألزم نفسك بالتخطيط لأمور حياتك بصفة عامة ولعملك وابتعد عن الفوضى والارتجالية في أعمالك قدر الإمكان،
    ونظم جهدك واتجه إلى هدف واضح محدد .
    3ـ كن متفائلاً دائماً وتوقع النجاح وليكن الاستبشار دائماً مسيطراً على فكرك وشعورك .قال عليه السلام((بشروا ولا تنفروا)).
    4ـ ضرورة التعايش والتعاون مع الغير كعادة: إن ضرورات الحياة توجب على كل فرد أن يحتك بالآخرين ويتعايش معهم ، فهو يحترم شخصية الآخرين ويقابلهم بالبشر والحنان ويراعي حقوقه وحدوده تجاه غيره.( عامل الناس بما تحب أن يعاملوك ) ، لكنه لا يرضى بالذله وللاستسلام للهوان ولا ينتظر من الآخرين أن يقوموا بالعمل الذي يجب عليه هو القيام به . قال تعالSad وتعاونوا على البر والتقوى ).
    5ـ الالتزام بالنظام والقانون أي كان في المدرسة أو البيت أو المجتمع أو الدولة كعادة: قال تعالى(( أطيعوا الله والرسول وأولي الأمر )).
    6ـ الانتماء للبيئة المحيطة كعادة: يشعر الطالب انه جزء من البيئة التي ينتمي إليها وأن البيئة بدورها جزء لا يتجزأ منه سواءً كانت هذه بيته أو مكان علمه أو وطنه.
    7ـ التفاعل البناء الإيجابي مع البيئة المحيطة كعادة .
    8ـ المشاركة الاجتماعية البناءة كعادة: أي أن يكون للطالب حضوراً بناءً محسوساً في أنشطة مدرسته في أفراحها واحتفالاتها ولقاءاتها وبين أقرانه ومعلميه في أفراحهم وأتراحهم .
    عوامل نجاح الإدارة الطلابية:
    لكي تكون الإدارة الطلابية ناجحة يجب توافر عوامل محددة منها مايلي:ـ
    1ـ إدارة مدرسية مقنعة وصادقة.
    2ـ معلمين قياديين ومرشدين.
    3ـ قيادة طلابية واعية لقيادة العمل الطلابي(مجلس الإدارة ).
    4ـ خطة واقعية للأنشطة الإدارة الطلابية تنفذ في ميقاتها.
    بعض الأنشطة التي يمكن أن تمارسها الإدارة الطلابية:
    • المسابقات الثقافية والاجتماعية والرياضية.
    • المشاركة في تنفيذ الأنشطة المدرسية.
    • تنفيذ بعض البحوث والدراسات، والملخصات.
    • التوعية الصحية والبيئية داخل المدرسة وخارجها.
    • تبادل الزيارات مع اللجان المدرسية الطلابية للمدارس.
    • متابعة عملية الشراء والبيع والتوعية الغذائية.
    • الالتقاء بضيوف المدرسة، والترحيب بهم، والمشاركة في إعداد برنامج الزيارة.
    معوقات الإدارة الطلابية:
    ستكون هناك معوقات ومشاكل بالتأكيد ويمكن منها:ـ
    1ـ زمان ومكان ممارسة الأنشطة.
    2ـ التقيد بضوابط دليل الإدارة الطلابية.
    3ـ عدم التعاون مع طلاب الإدارة الطلابية من قبل بعض الطلبة.
    4ـ عدم التوفيق مابين ما يكلف به الطالب في الإدارة الذاتية والحصص الدراسية.



      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 21, 2018 4:58 pm